أكبر قافلة مساعدات إنسانية للهلال الأحمر العربي السوري والأمم المتحدة تدخل الركبان


دمشق:  6 شباط 2019

بعد ثلاثة أشهر على إدخال أول قافلة مساعدات إنسانية إلى مخيم الركبان، تُكمل منظمة الهلال الأحمر العربي السوري بالتعاون مع الأمم المتحدة واجبها الإنساني تجاه أكثر من 40.000 شخص يعيشون في المخيم، عبر إدخال القافلة الأكبر إلى الركبان، اليوم الأربعاء 6 شباط 2019.

المهندس خالد حبوباتي رئيس منظمة الهلال الأحمر العربي السوري تحدَّث قائلاً: “على بُعد 265 كيلومتراً من العاصمة دمشق وبالتحديد باتجاه الحدود السورية-الأردنية انطلقت فرق منظمة الهلال الأحمر لإيصال قافلة المساعدات الثانية لمخيم الركبان بالتعاون مع الأمم المتحدة، وتقديم الرعاية الصحية بما فيها حملة لقاحات للأطفال والنساء”، وأضاف: “ستلبِّي هذه القافلة احتياجات الأهالي القاطنين في المخيم من مواد إغاثية غذائية وغير غذائية”.

شهرٌ من التحضيرات للقافلة المؤلفة من 133 شاحنة والمحمَّلة بالمواد الإغاثية التالية: 8.345 سلة غذائية ومثلها أكياس طحين وكذلك سلل معلبات، إضافة لأدوية، مواد تغذية للأطفال والحوامل، ألبسة أطفال، مواد تعليمية، مواد صحية، وغيرها من المواد غير الغذائية واللوجستية، كما سيتم إطلاق حملة لقاحات بإشراف فريق طبي تشمل لقاحات ضد مرض الحصبة، شلل الأطفال، التهاب الكبد والسل.

من المتوقَّع أن تستمر الاستجابة 7 أيام، سيتمكَّن خلالها 146 متطوعاً في الهلال الأحمر من مساعدة آلاف العائلات القاطنة في المخيم والتي تعيش ضمن ظروف إنسانية صعبة، وتعدُّ هذه ثاني قافلة تدخل الركبان عن طريق الأراضي السورية منذ تاريخ 3 تشرين الثاني 2018.

تجدِّد منظمة الهلال الأحمر العربي السوري نداءها للجميع بتأمين الضمانات الكافية لإيصال المساعدات الإنسانية إلى مستحقيها في كل مكان بسورية، وتؤكِّد على جاهزيَّتها لخدمة الفئات الأشد ضعفاً ملتزمةً بمبادئ الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر.

تحميل PDF (191 KB) [اللغة العربية]

تحميل PDF (230 KB) [اللغة الإنكليزية]

Powered By Guestra ©2019