على الرئيسية

دورة متقدمة في إدارة الكوارث لمتطوعي الهلال الأحمر العربي السوري


في خطوة جديدة له فيما يتعلق بتأهيل وتدريب المتطوعين في فروعه كافة على أعلى المستويات نظم الهلال الأحمر العربي السوري دورة متقدمة في إدارة الكوارث بدمشق من 14 وحتى 17/12/2014. جمعت هذه الدورة 37 متطوعا من المحافظات السورية كافة وتعد هذه الدورة الأولى من نوعها خلال الأزمة إذ تنوعت مواضيع التدريب من تقييم، تسجيل، توزيع، إدارة غرفة العمليات، لوجستيك، توفير المياه في حالات الطوارئ، مهارات التواصل والاتصال، مهارات القيادة، التنسيق، إدارة الموارد البشرية، الوصول الآمن وإدارة المعلومات والتقارير. حضر رئيس منظمة الهلال الأحمر العربي السوري الدكتور عبد الرحمن العطار الدورة حرصاً على الالتقاء بالمتطوعين وتعبيراً منه عن محبته وتقديره لهم،… اقرأ المزيد »


وجدي القاق – متطوع في الهلال الأحمر العربي السوري –فرع ريف دمشق


اسمي وجدي القاق – متطوع ومسعف في الهلال الأحمر العربي السوري منذ عام 2012 وحتى الآن. في أول ورشة تعريفية عن الهلال الأحمر سألني أحد المدربين لماذا تريد أن تتطوع؟ وأذكر بأنني أجبت.. دون أي تفكير…إنني أريد ارتداء اللباس الأحمر, وأن أكون مسعفاً . نتبع قواعد الإسعاف التي تدربنا عليها في جميع الحالات ولكن تتغير الوجوه ومن أحد الوجوه التي لا تفارق مخيلتي امرأة مسنة غير قادرة على الحركة حصل تفجير قرب منزلها وتسكن لوحدها … عرفنا من الجيران أنها مازالت عالقة وذلك بعد أن نقلنا عدداً كبيراً من المصابين … لم أنس يوماً تلك النظرات وكيف كانت تدعي لنا… اقرأ المزيد »


الجفاف – عبء آخر على كاهل الأسر المتضررة في سورية


“آثار الجفاف ستشكل عبءً إضافيا على السكان المتضررين من الأزمة في سورية وهم في الواقع استنفذوا مواردهم إلى حد كبير، خاصة مع انخفاض مستوى الدخل، انخفاض القوة الشرائية وانخفاض مستوى المعيشة “، يقول علي دياب، مهندس المياه في فرع دير الزور للهلال الأحمر العربي السوري.  ويتابع: “من المتوقع أن يكون موسم الجفاف لهذا العام هو الأسوأ منذ سنوات، وهذا يشكل تحديا آخر للمزارعين، مما يؤثر على المحاصيل وأسعار المواد الغذائية.” “مشكلة الجفاف في سورية ليست بمشكلة حديثة العهد. فقد عانت سورية من تأثير الجفاف منذ منتصف العام 2006. كما عانت عانت المناطق الشمالية – الشرقية في العام 2007،  من أسوأ… اقرأ المزيد »


Powered By Guestra ©2020