أخبار المنظمة

الورشة السابعة عشر حول إدارة الجثامين


عقد الهلال الأحمر العربي – فرع حلب الدورة التدريبية السابعة عشر حول إدارة الجثامين، وشارك فيها 34 متطوعاً من المستجيبين الأوائل في ريف حلب والرقة؛ وذلك لضمان تأدية الاستجابة بما يضمن الحفاظ على كرامة الجثمان. يذكر أن الورشة أُقيمت بدعم من اللجنة الدولية للصليب الأحمر.


الهلال الأحمر العربي السوري يستجيب لمتضرري فيضانات قرى القامشلي


انطلقت فرق الهلال الأحمر العربي السوري الاثنين 1 نيسان 2019، باتجاه منطقة تل حميس لقرى (حنوى كبيرة، طراحية، جيسي، كعيد، أبو جرن، مجيرنيات، الخاصة، الأبيطخ، تفاحية، عكاظ، يثرب وسطحية) في ريف القامشلي بالحسكة، برفقة 5 شاحنات حُملت بمواد إغاثية لتوزيعها للمتضررين في المنطقة. وشملت المواد المقدمة من اللجنة الدولية للصليب الأحمر 3000 سلة معلبات ومثلها بطانيات، 1500 فرشة و500 شادر، لا زال المتطوعون يعملون على توزيعها لمستحقيها حتى اليوم، إضافة لتقديم خدمات الرعاية الصحية ضمن مراكز الإيواء عبر سيارتيّ إسعاف وعيادة طبية متنقلة.


النظافة الشخصية.. مزيدٌ من الوقاية لأطفال مخيم الهول


حَرِصَ كل من زينب وعبد الرحمن وأحمد على تطبيق تعليمات النظافة الشخصية مباشرةً بعد أن نفَّذ متطوعو الهلال الأحمر العربي السوري – فرع الحسكة نشاطاً هادفاً لتوعية الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و12 سنة بأهمية النظافة الشخصية. شارك بالنشاط 3.000 طفل، تعلَّموا من خلاله كيفية غسل اليدين، إضافةً لاستفادتهم من توزيع 15.000 صابونة مقدمة من الهيئة الطبية الدولية.


بداية جديدة” لـ 230 طفلاً من ريف دمشق


استثمر متطوعو الهلال الأحمر العربي السوري الأيام الدافئة في الأسبوعين الماضيين بإقامة نشاطين ترفيهيين بعنوان “بداية جديدة” الأول في المركز المجتمعي بقارة والثاني في قرية جراجير بريف دمشق، شارك فيهما 230 طفلاً جميعهم اشتاقوا للعب بعد شتاءٍ قاسٍ. تضمَّن النشاطان اللذان أقامهما فريق حماية الطفل بمشروع الدعم الإنساني ألعاباً حركية وفقرات غنائية ورقصات تفاعلية، كما اختُتِم النشاطان بتقديم غرسات ورد لترافق الأطفال في بداية جديدة. ويذكر أن خدمات مشروع الدعم الإنساني مدعومة من المفوضية السامية لشؤون اللاجئين.


نشاطات فريق الدعم النفسي.. اهتمامٌ إضافيٌّ لأهالي مخيم الهول


يُمثِّل الأطفال الشريحة الأكبر من أعداد الوافدين الذين قطعوا رحلة شاقَّة من ريف دير الزور الشرقي وصولاً إلى مخيم الهول بالحسكة، مما دفع الهلال الأحمر العربي السوري للتدخُّل منذ بداية الاستجابة عبر خدمات متطوعي فريق الدعم النفسي الاجتماعي الجوال لمساعدة الأطفال على الاندماج والتأقلم من خلال نشاطات توعوية وترفيهية هادفة. يقدِّم الفريق خدماته بدءاً من الإسعاف النفسي الأولي فور وصول الوافدين إلى المخيم، ومن ثم يقيم جلسات توعية للكبار والصغار حول النظافة الشخصية وبعض الأمراض، إضافةً لمشاركة مئات الأطفال يومياً بالنشاطات الحركية والإبداعية التي تتضمَّن: (الرسم، الأشغال والمسابقات) فضلاً عن دعم متطوعي فريق الإغاثة في توزيع المساعدات الإنسانية عند الحاجة.


Powered By Guestra ©2019