ريف دمشق

مواد إغاثية لأهالي بلدة أوتايا في الغوطة الشرقية


وزّع متطوعو الهلال الأحمر العربي السوري مواداً إغاثية غير غذائية لـ 300 عائلة من أهالي بلدة أوتايا في الغوطة الشرقية، واستمرّ التوزيع يوميّ 14 و15 تشرين الأول 2018. حيث تضمّنت المواد الموزّعة 1345 بطانية و550 فرشة، مقدمة من المفوضية السامية لشؤون اللاجئين.


الفريق الطبي الجوال يدخل أوتايا في الغوطة الشرقية


لأول مرة منذ ولادته يحمل حسين ذو الثلاث سنوات أدويته بحرص بعد المعاينة وتلقي الدواء المناسب من الفريق الطبي الجوال بمنطقة أوتايا في الغوطة الشرقية. وذلك بعد أن نظّم الفريق أمس جلسات توعية عن الصحة الإنجابية والإسعاف الأولي للمرضى وجلسات دعم نفسي إجتماعي، إضافة للمعاينة الطبية والدواء المجاني الذي حصل عليه 82 مريضاً في المنطقة بدعم من صندوق الأمم المتحدة للسكان، علماً أن فرق الهلال الأحمر العربي السوري تنظّم زيارات دورية لمناطق ريف دمشق .بهدف نشر المفاهيم الصحية وإقامة حملات توعية عن الأمراض المنتشرة


بساتين صحنايا ترتوي بالطاقة الشمسية


.في أيام حارة كالتي نشهدها يبذل فريق المياه والإعمار جهوداً مضاعفة لتأمين المياه في بلدات ريف دمشق، وخاصة لري الأراضي الزراعية لذا أنهى متطوعو الهلال الأحمر العربي السوري تركيب ألواح طاقة شمسية لبئر في صحنايا بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر، إضافة لتركيب خزان أوكسفام .ومد خط بولي إيتيلين 3 إنش للساقية لري بساتين الزيتون، ليصل عدد المستفيدين من هذا المشروع لـ 260 ألف شخص  


مواد إغاثية للبياض في ريف دمشق


.مهما كانت المسافات بعيدة يصل متطوعو الهلال الأحمر العربي السوري إلى بلدات  ريف دمشق لتلبية احتياجات الأهالي العائدين وتقديم الخدمات اللازمة لهم وفي سبيل ذلك وزّع فريق الإغاثة في بلدة البياض 500 فانوس مقدم من  المفوضية السامية لشؤون اللاجئين ومثلها فرشات من اللجنة الدولية للصليب الأحمر .لمساعدة 2500 شخص من العائدين، علماً أن التوزيع مستمر ليشمل أكبر عدد من العائلات  


شبكة مياه ومضخات لآبار القلمون الشرقي


ساعات عمل طويلة وأيام استغرقها فريق المياه والإعمار بمنظمة الهلال الأحمر العربي السوري لتأمين المياه النظيفة لأكثر من 75 ألف نسمة في مناطق القلمون الشرقي. وذلك بتجهيز أربعة آبار بشكل كامل مع الأعمال المدنية والميكانيكية وتركيب أربع مضخات في حفير التحتا، بالتزامن مع مدّ أنابيب ضخ بطول 737 متراً في الضمير لتصل المياه إلى المناطق المحيطة بشكل أفضل، وذلك بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر يحرص متطوعو الهلال الأحمر على تأمين المياه النقية لمناطق  ريف دمشق وصيانة شبكات الصرف الصحي ومراكز الإيواء والمطابخ والأفران


Powered By Guestra ©2020