ريف دمشق

مساعدات إنسانية لـ 44 ألف شخص في مدينة جيرود‎


بتنسيق من فرع الهلال الأحمر العربي السوري بريف دمشق وبالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومكاتب الأمم المتحدة تمّ إيصال قافلة مساعدات إنسانية (41 شاحنة) إلى مدينة جيرود وعطنة والناصرية محملة بالمواد الإغاثية لـ 44 ألف شخص وذلك بتاريخ الأحد 21 أيار الجاري 2017. تضمنت المواد (8850 سلة غذائية ومثلها أكياس طحين، مواد تغذية، 5450 سلة مطبخ، 2500 سلة صحية، 8125 بطانية، مجموعات للولادة الآمنة، حليب وألبسة للأطفال إضافة لمواد طبية وأدوية) مقدمة من اللجنة الدولية للصليب الأحمر، برنامج الغذاء العالمي، اليونيسيف، منظمة الصحة العالمية والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين.


20 متطوعاً بورشة هي الأولى من نوعها في صيدنايا‎


ورشةٌ هي الأولى من نوعها بشعبة صيدنايا نظمها فريق الإغاثة التابع لفرع الهلال الأحمر العربي السوري في ريف دمشق، بتاريخ  .13/5/2017 شملت الورشة الطرق العملية الضابطة للتعاون بين الشعبة والمجتمع المحلي، وشارك خلالها 20 متطوعاً تعرفوا على الطرق المثلى لتقييم الاحتياجات، ثم آلية الرصد والمتابعة للخدمة. يذكر أن هذه الورشة الثانية ضمن خطة تدريب قسم الإغاثة وهي تهدف إلى رفع قدرات المتطوعين ومساعدتهم على فهم واقع العمل الإغاثي من حيث الأسس والمبادئ وآلية التطبيق المثلى.


نشاطات الدعم النفسي في ريف دمشق


يسعى فريق الدعم النفسي الاجتماعي في شعبة الهلال الأحمر العربي السوري في صيدنايا إلى تقديم الدعم المعنوي للأطفال وزرع الفرح في قلوبهم، وفي هذا الإطار توجه الفريق يوم الأربعاء 12/4/2017 إلى مدرسة  منيب ظاهر لتوزيع 330 مجموعة ملابس للطلاب مقدمة من صندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف). في اليوم ذاته  انطلق أيضاً فريق الدعم النفسي التابع لشعبة الهلال الأحمر في الضمير إلى مدرسة علي هندية مصطحبين معهم مسرح للدمى وأدوات موسيقية لرسم البسمة على وجوه الأطفال  80 طفلاً.


فريق سبل العيش يطلق مشروع زراعة بذار القمح في ريف دمشق


تعد الزراعة من أهم الموارد  بالنسبة للسكان في سورية ولاسيما في محافظة ريف دمشق، وبهدف إعادة مصدر رزق العديد من العائلات، أطلق فريق سبل العيش التابع لفرع الهلال الأحمر العربي السوري بريف دمشق، خلال شهر تشرين الثاني 2016، مشروع توزيع بذار القمح على الفلاحين، وذلك بالتعاون مع وزارة الزارعة وبدعم من اللجنة الدولية للصليب الأحمر. استفاد من المشروع 1700 فلاح يقيمون في 43 منطقة بريف دمشق منها (الكسوة – صحنايا – قطنا – النبك – القطيفة – قارة – يبرود – جديدة الخاص – صدينايا وشبعا…………)، تم اختيارهم وفقاً للمعايير المحددة، حيث حصل كلٌ منها على 100 كغ من بذار  القمح،… اقرأ المزيد »


فرق الإسعاف الأولي تستمر في عملها في مدينة الضمير


يقوم مركز الإسعاف الأولي التابع لشعبة الهلال الأحمر العربي السوري في منطقة الضمير بتقديم خدماته من إسعاف ومعاينة حالات مرضيّة لكافة أفراد المجتمع ويبذل قصارى جهده في مساعدة الفئات الأشد ضعفاً على وجه الخصوص.  حيث بلغ عدد الحالات المعاينة خلال النصف الأول من شهر نيسان الجاري حوالي (2800) حالة ونقل منها (128) حالة إلى مشافي دمشق وريفها.


Powered By Guestra ©2017