حلب

فرق الإسعاف الأولي تقف على أهبة الاستعداد خلال الفعاليات الرياضية


خلال الفعاليات الرياضيّة، قد يؤدي تجاهل إصابة ما عند اللاعبين إلى تفاقمها أو حدوث ضرر دائم لديهم، في حين يمكن الحد من شدة الإصابات باستراتيجيات وقائية متعددة تتبعها فرق الإسعاف الأولي في الهلال الأحمر العربي السوري بحلب. 45 حالة قدّمت لها الإسعافات اللازمة على مدار الشهر الماضي، وذلك خلال ثلاثة فعاليات رياضية، توزعت بين دوري السلام على أرض كنيسة مارجرجس، وبطولة ميني باسكت للصغار في صالة الأسد، ودوري يلا فوتبول ضمن ملعب نادي الجلاء.


حوالي 50 قرية بحلب كانت وجهة لفريق التغذية


الخفسة، مسكنة، و47 قرية أخرى في ريف حلب الشرقي كانت الوجهة لمتطوعي فريق التغذية فيالهلال الأحمر العربي السوري – فرع حلب خلال الأشهر الثلاثة الماضية، إذ أجرى الفريق في تلك القرى مسحاً تغذوياً لأكثر من 14.000 طفل و1200 امرأة حامل ومرضعة، تبيّن بعدها وجود عدّة حالات تعاني من سوء في التغذية، قُدِّمت المكملات الغذائية المناسبة لها. كما تم توزيع أكثر من 63.000 باكيت من البسكويت عالي الطاقة، و 11.000 حبة فيتامين للحوامل والمرضعات، وذلك بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة والصليب الأحمر الكندي.


توزيع 500 رزمة إيواء لأهالي بستان الباشا بحلب


مع وجود الحاجة لإعادة تأهيل الأحياء المتضررة ودعمها، توجّه فريق الإيواء في منظمة الهلال الاحمر العربي السوري – فرع حلب إلى منطقة بستان الباشا لتقييم المنازل المتضررة واحتياجات العائلات هناك. حيث سيتم لاحقاً تركيب 500 رزمة إيواء خشبية ستؤمن القدر الأساسي من الحماية والخصوصية، بدعم من المفوضية السامية لشؤون اللاجئين.


زيارة ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان لحلب


في زيارة استمرت ليومين، استقبل فرع الهلال الأحمر العربي السوري بحلب ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في سورية السيد ماسيمو ديانا، والتقى برفقة وفد من مكتب المنظمة الفرعي أعضاء مجلس الإدارة وإدارة الفرع. تلا الاجتماع زيارات ميدانية مشتركة لكل من قرية فافين في الريف الشمالي لمدينة حلب، وقريتي أبو ظهور وبويدر في ريف حلب الجنوبي، حيث هدفت هذه الزيارات إلى تقييم الاحتياجات والوضع الإنسانيفي تلك المناطق.


توعية حول العادات الصحية لـ 4324 عائلة بحلب


خيم اختارها متطوعو فرع الهلال الأحمر العربي السوري بحلب لتكون مصدر معلومات ستغير الكثير من عادات الصحة العامة لـ 4324 عائلة مقيمة في مخيمات كشتعار، تل قراح، عفرين وفافين. وذلك خلال 188 جلسة عقدها فريق تعزيز الوعي الصحي على مدار 4 أشهر، تضمنت عدة موضوعات أهمها التهاب الكبد، الصحة السنية، اللاشمانيا، القمل، الانفلونزا الموسمية، الالتهابات النسائية وتعليمات غسل اليدين. وزع الفريق في نهاية كل جلسة بيدونات مياه، وسلل صحية وهدايا أطفال إضافة لشامبو القمل والناموسيات، وذلك بالتعاون مع منظمة أوكسفام، اللجنة الدولية للصليب الأحمر، منظمة الأمم المتحدة للطفولة وصندوق الأمم المتحدة للسكان.


Powered By Guestra ©2018