أخبار المنظمة

الهلال الأحمر يبدأ توزيع ألبسة شتويّة للأطفال


معطف سميك، حذاء جديد وقبّعة صوفيّة يرتديها أطفال ريف دمشق، حماة وريفها لتحميهم من برد الشتاء، حيث أطلق الهلال الأحمر العربي السوري تزامناً مع المنخفض الجويّ حملة توزيع ملابس شتويّة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 3 أشهر وحتى 14 سنة. تضمّنت المجموعة الشتويّة التي بدأ توزيعها مع بداية الأسبوع: (جاكيت، حذاء، بيجامة، قبّعة، لفحة، كفوف، جوارب وطقم ملابس داخليّة) مقدّمة من اليونسف. علماً أن فرق الهلال الأحمر ستواصل التوزيع لتشمل الحملة كافّة المحافظات السوريّة وليستفيد منها أكبر عدد من الأطفال.


الاجتماع السنوي لإدارة المعلومات


 ضمن إطار خطّة منظّمة الهلال الأحمر العربي السوري لمتابعة عمل أقسامها وبناء قدرات طواقمها، عَقَدَ قسم إدارة المعلومات اجتماعه السنوي بهدف استعراض ملخّص أعمال 2017، ومناقشة خطّة عمل 2018. تضمّن الاجتماع الذي عُقِد بتاريخ 27 – 28 كانون الأول 2017 مناقشة الصعوبات والتحدّيات في مجال إدارة المعلومات، ومشاركة استمارات العمل المحدّثة الخاصّة بالتوزيع والمستودعات وتقارير العمل اليوميّة، إضافة لتقديم عروض بيانيّة أعدّها منسّقو إدارة المعلومات لتبادل الخبرات بين الفروع.


رئيس منظمة الهلال الأحمر لوكيل الأمين العام للأمم المتحدة: “يتطلّب منّا كشركاء في العمل الإنساني تعاوناً أكبر لخدمة الفئات الأشد ضعفاً”


أكّد المهندس خالد حبوباتي رئيس منظمة الهلال الأحمر العربي السوري خلال استقباله لوكيل الأمين العام للأمم المتّحدة – منسّق الإغاثة في حالات الطوارئ مارك لوكوك والوفد المرافق له في المركز الرئيسي لمنظمة الهلال الاحمر العربي السوري بدمشق على أهميّة أن يكون هناك تعاون أكبر بين الهلال الأحمر والأمم المتّحدة في ظلّ ازدياد الحاجات الإنسانيّة في سورية، قائلاً: “سعينا خلال سنوات الأزمة للوصول للجميع دون تمييز، وبحكم عملنا الميداني نلاحظ ازدياد الحاجات الإنسانيّة يوميّاً مع تحسّن أوضاع البلاد، مما يتطلّب منّا كشركاء في العمل الإنساني تعاوناً أكبر لخدمة الفئات الأشد ضعفاً”. وتابع المهندس خالد حبوباتي حديثه خلال الاجتماع الذي حضرته إدارة… اقرأ المزيد »


تأهيل محطّة تحلية المياه جنوب الحسكة


أنهى مشروع المياه في الهلال الأحمر العربي السوري بالتعاون مع اللجنة الدوليّة للصليب الأحمر أعمال صيانة وتأهيل محطّة الجبسة لتحلية مياه الشرب بمدينة الشدادي في الحسكة بتاريخ 26 كانون الأول 2017. تعرّضت المحطّة لأضرار كبيرة نتيجة الأحداث التي شهدتها المنطقة مما أخرجها عن الخدمة، لذا شملت أعمال الصيانة استبدال كافّة الأغشية والأجهزة الإلكتروميكانيكية، تأهيل خزّانات مياه الشرب والمناهل وتجهيز آبار المياه الخاميّة، إضافة لتركيب مجموعة توليد كهربائيّة باستطاعة 400 ك.ف.أ، وتوفير كميّة من مواد معالجة مياه الشرب تكفي مدّة عامين. الجدير ذكره أنها المحطّة الوحيدة العاملة حاليّاً في الريف الجنوبي حتى حدود دير الزور.


توسيع نطاق مشروع سُبُل العيش في إدلب


 بعد نجاح المشروع الصيفي للحدائق المنزليّة الذي قام به فريق سُبُل العيش في الهلال الأحمر العربي السوري فرع إدلب بالتعاون مع الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمذ توسّع نطاق المشروع ليشمل 600 مستفيد من 6 قرى متضرّرة. وزّع الفريق حصّة زراعيّة لكل مستفيد مؤلّفة من بذار: حمص، خس، سبانخ، سلق، بصل، ثوم، فول وبازيلاء، بالإضافة إلى 5 كغ سماد سوبر فوسفات وأدوات زراعيّة (فأس، مشّاطة، خرطوم سقاية 25 م). ليتجدد بذلك نشاط المستفيدين رغم الصعوبات التي واجهتهم، إلا أن عملهم الذي يحقّق الاكتفاء الذاتي لهم والأمن الغذائي يثبت قولهم بأن تربة أراضيهم ليست عقيمة.


Powered By Guestra ©2018