مارس 15, 2018

الهلال الأحمر العربي السوري لشركائه: “واجبنا يفرض علينا إكمال مهمتنا الإنسانية تجاه كل مدني في الغوطة الشرقية”


دمشق 15 مارس/آذار 2018 تدعو منظمة الهلال الأحمر العربي السوري شركائها في العمل الإنساني من الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر (الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، اللجنة الدولية للصليب الأحمر والجمعيات الوطنية)، الأمم المتحدة وغيرها من المنظمات الدولية للاستمرار بتحمُّل مسؤولياتهم الإنسانية كي يتمكن الهلال الأحمر العربي السوري من تلبية كافة الاحتياجات الإنسانية الملحة لأهالينا من الأطفال , النساء وكبار السن الذين يخرجون بأعداد متزايدة من الغوطة الشرقية على مدار الساعة . واجبنا الإنساني يفرض علينا إكمال مهمتنا تجاه كل مدني على امتداد الأراضي السورية. وتُذكّر منظمة الهلال الأحمر العربي السوري الجميع بأنها منظمة حياديّة مستقلّة تعمل وفقاً… اقرأ المزيد »


مهارات جديدة لفريق الدعم النفسي في ريف دمشق


بواسطة لعبة مكونة من مكعبات وأشكال تحاكي الواقع يبدأ متطوعو الهلال الأحمر العربي السوري تجربتهم الأولى في تنظيم استجابةٍ للمناطق المنكوبة وذلك ضمن مجال الدعم النفسي الاجتماعي . هذا ما يسمى بنشاط “الدعم القائم على المجتمع المحلي” والذي يهدف إلى دراسة نقاط القوة والضعف للمجتمعات، ما يساعد على تقييم الاحتياجات بشكل أفضل، ويعتبر هذا النشاط من ضمن محاور عديدة دربها الهلال الأحمر في كل من شعبتي صحنايا و أشرفية صحنايا بمشاركة 47 متطوع خلال الأسبوع الماضي. ومن المواضيع التي تدرّبوا عليها الأزمات والدعم النفسي، الضغط النفسي والتكيُّف، الخسارة والحزن، الإسعاف النفسي الأولي والتواصل الداعم، الأطفال، ودعم العاملين والمتطوعين.


الفرق الطبية تحيي يوم المرأة العالمي


أثر عميق تركته الكلمات النابعة من القلب، لنساء وفتيات اخترن القوة والابتسامة عنواناً لمسيرتهن في الحياة، قدّمها متطوعو الهلال الأحمر العربي السوري الذين شاركوهن نشاطات يوم المرأة العالمي. نظّمت الفرق الطبية الجوالة في ريف دمشق أنشطة ترفيهية، وجلسات حول تمكين المرأة ودورها وحقوقها بالمجتمع، في مناطق جديدة البلد، الكسوة، حفير التحتا، الغزلانية ورنكوس خلال هذا الأسبوع احتفالا بعيد المرأة الذي يصادف 8 آذار من كل عام. شارك في هذه النشاطات 149 امرأة وفتاة واختتمت بتوزيع هدايا بدعم من صندوق الأمم المتحدة للسكان.


حملة “الصحة العامة” لرفع الوعي وتمكين السلوكيات الصحية اللازمة


ازداد انتشار بعض الأمراض المرتبطة بالمياه والإصحاح والصحة التي شملت بعض المناطق الريفية ومراكز الإيواء بحمص، لرفع الوعي وتزويد الأهالي بمعلومات تساعد في دعم وتمكين السلوكيات الصحية اللازمة، حيث أقام فريق تعزيز الصحة حملة بعنوان “الصحة العامة” بدعم من وكالة أدفنست للإغاثة والتنمية جلسات توعية غطّت (16) منطقة من مدينة حمص وريفها، وشملت (19) مركز إيواء و(5) مخيمات، ركّزت الجلسات التثقيفية على “الأمراض المرتبطة بشحّ المياه وقلّة النظافة، تحدّثت عن الإسهال وكيفيّة علاجه في المنزل، والأمراض المعدية، حيث استهدفت الحملة 20143 مستفيد ودعمهتم بـ (3000) سلّة صحية و (750) سلّة أطفال.  


العائلات السورية المتضرّرة التي تعيلها النساء يواجهون شقاء شتاء آخر


يطارد الشقاء مئات النساء السوريات اللواتي يُعلنَ أسرهنّ بمفردهنّ، في سعيهنّ لتوفير الدفء لأطفالهنّ وحمايتهم من الإصابة بالأمراض هذا الشتاء. تعمل لجنة السيدات عبر مشروع “لمّة خير” على دعم السيدات المعيلات بمشاريع صغيرة منها التريكو والحياكة لتمكينهن من توفير مستلزماتهنّ الأساسية. وزّعت لجنة سيدات نقطة الوعر خلال هذا الشتاء 385 كنزة شتوية من صنع العاملات في المشروع على الأطفال المتواجدين في مركز إيواء خديجة الكبرى بمنطقة القصور، إضافة لأطفال بعض العائلات المتعفّفة في المدينة.  


Powered By Guestra ©2019