“ليت غداء اليوم يكون كما أحب!”


اعتادت آية (10 سنوات) على تحمّل المسؤولية مبكّراً، حيث تعتني بأخواتها التسعة بعد أن مرضت أمها؛ فتتولى هي مهمّة إيقاظهم واللعب معهم طيلة اليوم، وإحضار الطعام لهم في المواعيد التي يوزّع فيها متطوعو الهلال الأحمر العربي السوري الوجبات الجاهزة والساخنة لـ 9646 شخصاً من العائلات المتواجدة في مركز إيواء الدوير.
تتحمّس آية كل يوم لمعرفة ماذا سيطبخ لها متطوعو الهلال الأحمر، ولأنها تفضّل الأرز والبازيلاء تقول: “ليت غداء اليوم يكون كما أحب! فأنا لم أتناول وجبتي المفضلة منذ فترة طويلة”.

Powered By Guestra ©2018