لعبة الأحلام تكشف عن طبيب المستقبل

ما هو حلمك؟ سؤال كفيل ببدء حديث مطول مع #طفل شهد ما شهده من مآسي وتداعيات هذه الأزمة، لكنه ما زال يحتفظ بحلمه بأن يكون طبيباً متطوعاً في خدمة الإنسانية بمنظمة الهلال الأحمر العربي السوري باختصار هذا هو #حلم محمود.
محمود ابن ١٢ عاماً من الأطفال الذين التقاهم فريق الدعم النفسي الاجتماعي في بلدة #مضايا واستطاع الفريق مع زياراته المتكررة للبلدة أن يُخرج محمود من حالة العزلة والحزن التي بدت واضحة بسلوكه، لكنه استعاد مع مجموعة الأنشطة الترفيهية الموجهة التي يقيمها الفريق قدرته على الانسجام والمشاركة والتفاعل مع أقرانه.
سيبقى يوم الإثنين من كل أسبوع موعد منتظر بالنسبة لمحمود وأطفال بلدة مضايا كونه موعد زيارة فريق #الدعم_النفسي الاجتماعي الذي يتجدد بما فيه من فائدة وتسلية.محمود 1 (1)

Powered By Guestra ©2017