كلمة رئيس المنظمة الهلال الأحمر العربي السوري المهندس خالد حبوباتي   

منظمة الهلال الأحمر العربي السوري منظمة إنسانية حيادية تتبع دائماً لاتفاقيات جنيف، تعنى بالإنسان واحتياجاته… تحمل على عاتقها الاهتمام بما يلزم الإنسان، وترتفع مهام المنظمة في الأزمات والحروب والكوارث، لأن الاحتياجات تتضاعف مرات.

تقوم منظمة الهلال الأحمر بمهام إنسانية كبيرة، وتحمل رسالة إنسانية عامة دون أي تمييز ديني أو طائفي أو مذهبي أو عرقي أو قومي، لذلك تجمع في كوادرها المؤمنين بالرسالة الإنسانية..

ويأخذ العمل التطوعي مكانة كبرى في منظمة الهلال الأحمر، ذلك التطوع المدروس الممنهج المدَّرب، ليكون قادراً على أداء أعلى درجات الخدمة الإنسانية في السلم والحرب، ولضمان الرسالة الإنسانية في عدم تحيز العاملين والمتطوعين لجهة من الجهات.

وتقوم المنظمة على سواعد المتطوعين والمسعفين الذين يؤدون أعمالهم في أحلك الظروف وأصعب الأوقات ويعرضون حياتهم للخطر خدمة لجميع السوريين ولإنقاذ الأرواح وخدمة الناس.

ومنظمة الهلال الأحمر تعمل على الأرض، وتتعامل مع الجهات التي ترتبط بعملها لما فيه خير المنظمة ورسالتها الإنسانية، فهي تتعاون مع شركاء العمل الإنساني، وتحقق تعاوناً إيجابياً مع الدولة السورية للوصول إلى الشرائح المستهدفة من العمل الإنساني، والذي يأخذ صفة إغاثية في ظروف الحرب التي تعشيها سورية على رقعة كبيرة من أرضها.

تستمر منظمة الهلال الأحمر العربي السوري في أداء رسالتها الإنسانية، وتجهيز طواقم المتطوعين، والنظر إلى الشرائح المستهدفة نظرة واحدة، لاتحيز فيها، ولا تمييز، وذلك في إطار تعزيز وقوفها إلى جانب من يحتاجها.

رحم الله شهداء بلدنا سورية الحبيبة وشهداء منظمة الهلال الأحمر العربي السوري وشفى جراح المصابين وأعاد إلى هذا البلد المعطاء الأمن الذي يتمتع به والازدهار الذي هو من سماته.

ونتعهد أمامكم باسم منظمة الهلال الأحمر العربي السوري أن نظل نعمل ونجتهد لنرفع عن أهلنا المعاناة الكبيرة ولتبقى منظمتنا رائدة في خدمة الشعب العربي السوري ملتزمة بأهدافها علامة إنسانية مميزة وحيادية رائدة وذات استقلالية في تلبية احتياجات المواطن، وأمثولة في التضحية في سبيل خدمة الناس والمحتاجين.

رئيس منظمة الهلال الأحمر العربي السوري

                     المهندس خالد حبوباتي   

Powered By Guestra ©2017