سورية: يجب احترام المُسعفين لدى الهلال الأحمر العربي السوري


دمشق/جنيف (لهلال الأحمر العربي السوري،  الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، اللجنة الدولية للصليب الأحمر)– بمناسبة اليوم العالمي للإسعافات الأولية، 13سبتمبر/أيلول 2014، تدعو الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر إلى توفير حماية أكبر لمسعفي  الهلال الأحمر العربي السوري.

يقول الدكتور عبد الرحمن العطار، رئيس الهلال الأحمر العربي السوري “في سورية، يجازف متطوعو الهلال الأحمر السوري بحياتهم يوميا لتقديم خدمات من شأنها أن تنقذ أفراد مجتمعاتهم. ويجب على الأطراف المشاركة في النزاع أن تحترم متطوعي جمعيتنا وشعارها وأن تفسح المجال لفرقنا ليمدوا يد العون إلى من يحتاجها بأمان.”

وعلى الرغم من تواصل القتال ووفاة 38 متطوعا لدى الهلال الأحمر العربي السوري منذ سنة 2011، فإن الشباب السوريين لا يزالوا يتدفقون من حدب البلاد وصوبها للانضمام إلى الهلال الأحمر العربي السوري بأعداد غفيرة للتطوع في خدمات الإسعافات الأولية. ويضيف الدكتورالعطار قائلا: “نحن ممتنون لما يبدونه من التزام في مجال التطوع. فهؤلاء الشباب هم الركيزة التي يستند إليها الهلال الأحمر العربي السوري وهم من يحقق الفائدة الأكبر للأشخاص المعنيين بخدماتنا.”

وراح ضحية النزاعات أيضا سبعة متطوعين من الهلال الأحمر الفلسطيني، وبذلك يصل مجموع متطوعي الهلال الأحمر الذين لقوا حتفهم أثناء أداء عملهم الإنساني 45 متطوعا.

وكثيرا ما يعمل متطوعو الهلال الأحمر العربي السوري في ظروف شديدة التقلب ليتمكنوا من بلوغ الأشخاص الذين يلزم نقلهم إلى المرافق الصحية بما فيها مراكز الإسعافات الأولية الاثنين والعشرين للهلال الأحمر العربي السوري التي تعمل على مدار الساعة في كامل ربوع سورية. وغالبا ما يمارس مقدمو الإسعافات الأولية خدماتهم في الجبهات الأمامية للمعارك في خضم تبادل إطلاق النار وبمعدات متواضعة. وعلى الرغم من هذه الصعوبات، فقد تمكّن المتطوعون من معالجة أو نقل عشرات الآلاف من المصابين منذ اندلاع النزاعات.

 وأكد الدكتور العطار: “نحن فعلا بحاجة إلى الدعم المالي وإلى المعدات لنتمكن من مواصلة تقديم خدماتنا الرامية إلى إنقاذ أرواح الشعب السوري، ولكن الأهم من ذلك، حاجتنا إلى أن تعترف بنا الأطراف كافة بشكل أكبر وبالدور الجوهري الذي يضطلع به المسعِفون لدى الهلال الأحمر العربي السوري، إلى جانب حاجتنا إلى التزامها بحماية أرواحهم ومهمتهم في جميع الأوقات.”

 

للحصول على مزيد من المعلومات يرجى الاتصال بالسيدة:

 فيفيان طعمة، الهلال الأحمر العربي السوري في دمشق، الهاتف 00963959999639 (عربية وانجليزية)

بيني سيمز، ممثل الاتحاد الدولي في دمشق، الهاتف: ‎‏‎‎‎00963953333860 (انجليزية)

سيمون شورنو، المتحدث باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر في دمشق، الهاتف: 00963993700847 (فرنسية وانجليزية)

Powered By Guestra ©2020